في مواجهة الخطوة الأمريكية، أصبحت هواوي مجبرة الآن على استخدام مشروع أندرويد المفتوح المصدر AOSP، ما يؤدي إلى منعها من استخدام تطبيقات وخدمات جوجل.
وتخطط جوجل لإيقاف وصول الشركة الصينية إلى العديد من تطبيقات وخدمات أندرويد الأساسية، بما في ذلك متجر جوجل بلاي، إلى جانب تطبيقات مثل جيميل، ويوتيوب، ومحرك بحثها، ومتصفحها للويب كروم، وفقا لتقرير البوابة العربية للأخبار التقنية.
هواوي


القرار سيؤدي أيضا إلى أن هواوي لن تكون قادرة على إرسال تحديثات الأمان لنظام أندرويد، أو على الأقل تؤخر وصولها حتى إتاحتها عبر مشروع أندرويد المفتوح المصدر AOSP، على افتراض أن الشركة تستخدم نظامها للتحديث.
وبالنظر إلى أن أندرويد هو نظام تشغيل مفتوح المصدر، يمكن لهواوي، من الناحية النظرية، استخدام التحديثات للإصدار العام لنظام التشغيل لمواصلة تطوير هواتفها الذكية.
ومع ذلك، فإن فقدان متجر جوجل بلاي – الذي يعد بالنسبة للمستخدمين خارج الصين بمثابة المصدر الرئيسي لتطبيقات أندرويد – وعدم وجود تحديثات أمنية من صنع جوجل قد يشكلان عائقًا كبيرًا بالنسبة لآفاق الهواتف والأجهزة اللوحية المستقبلية للشركة.
ولا تزال المناقشات جارية داخل شركة جوجل حول ما يمكن أن توفره لشركة هواوي، دون مخالفة القائمة السوداء الأمريكية.
وتعرضت الشركة الصينية لضغوط متزايدة من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والحكومة الأمريكية بسبب مخاوف من أن الحكومة الصينية قد تستخدم معداتها للتجسس على الشبكات الأمريكية.

Post a Comment

أحدث أقدم